بث تجريبي
منصة رقمية متخصصة بقضايا التغير المناخي في مصر والشرق الأوسط

الاتحاد الأوروبي يحظر التنقيب عن النفط والفحم والغاز الطبيعي في القطب الشمالي

قالت وكالة رويترز للأنباء إن الاتحاد الأوروبي يسعى إلى فرض حظر على التنقيب عن النفط والفحم والغاز الطبيعي في القطب الشمالي، لحماية المنطقة التي تضررت بشدة من تغير المناخ. مما يؤدي إلي ارتفاع كبير في أسعار النفط والغاز الطبيعي.

ووفقا لرويترز، يعكس اقتراح المفوضية الأوروبية جهود الاتحاد الأوروبي لتعزيز دوره على المسرح العالمي، على الرغم من تأثيره المحدود في القطب الشمالي.

وجاء في اقتراح الاتحاد الأوروبي، أن الاتحاد ملتزم بضمان عدم التنقيب علي النفط والفحم والغاز في القطب الشمالي، مع العلم بأن الاتحاد الأوروبي نفسه لا يزال يستورد النفط والغاز من المنقبين في المنطقة.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي تعد بلاده أحد أكبر مصدري النفط والغاز في العالم وتنقب عن الوقود الأحفوري في القطب الشمالي، إن موسكو ستستفيد في النهاية من هذا الحظر بسبب ارتفاع الأسعار.
وقال بوتين في مؤتمر للطاقة في موسكو، “إذا أدت مثل هذه القرارات إلى تقلب معين في الأسعار، فلن يعاني الاقتصاد الروسي كثيرا. ذلك لأننا سنخفض الإنتاج، لكننا سنحصل على الأسعار التي نريدها”.

ويعد القطب الشمالي أحد أكثر المناطق تضررا من تغير المناخ. وارتفعت درجة حرارته ثلاثة أضعاف خلال الخمسين عامًا الماضية، مما تسبب في ذوبان الجليد الذي يغطي الأرض والبحر، وارتفاع مستويات سطح البحر.

تابعنا على نبض

قد يعجبك ايضا

اترك رد